القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

البحث



Helbest

 

 
 

شعر: المُبادِر

 
السبت 22 تموز 2017


ماجد ع  محمد

فلتحسب نفسك في الأسرِ
وقطار الخلاص أبداً لن يمر
فهل تلجأ للسماءْ؟
وماذا لو بعنفٍ صُدَّ النداءْ؟
فهل تتكور كالملسوعِ
ومِن علوِّكَ تنهمر؟


أم عاشقَ البقاء من الأعماقِ سيناديكَ
مضمَّخاً بتوقِ عناقِ الغدِ سِر
وقبل السيرِ 
بثوب النيّةِ تدثَّر
لا تستعطي عابرا ً 
ووحياً إيَّاك أن تنتظر 
قم بواجبٍ يتلألأ أثره 
كالسنا بين يديك 
ولا تستجدي وحياً قطُ
فإن كان ثمة وحيٌ 
فليسقط حينها من تلقاء ذاته عليك.

 
المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
 

تقييم المقال

المعدل: 5
تصويتات: 1


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

خيارات